ابو فاعور: رئاسة الجمهورية "رهينة للطموحات الشخصية والتجاذبات السياسية"

Read this story in English W460

اعتبر وزير الصحة وائل ابو فاعور ان رئاسة الجمهورية "لا تزال رهينة للطموحات الشخصية والتجاذبات السياسية"، لافتاً الى ان طموحات "الحزب التقدمي الاشتراكي" هي في الوصول "الى تفاهمات وطنية لا تستثني ولا تستبعد احداً".

وفي كلمة ألقاها خلال افتتاحه أقساما جديدة في مستشفى حاصبيا الحكومي، رأى أبو فاعور ان "رئاسة الجمهورية في علم الغيب ولا تزال رهينة للطموحات الشخصية والتجاذبات السياسية".

وأشار الى ان رئيس "الحزب التقدمي الاشتراكي" النائب ولبيد جنبلاط "يحاول هو وغيره من السياسيين، ان يفتح ثغرة في باب الوفاق السياسي لأن الاستمرار في هذه المعاندة وهذا الإصرار على هذا المرشح او ذاك، من الخيارات التسووية لا مآل له إلا مآلا واحدا هو استمرار الشغور في رئاسة الجمهورية".

وأضاف ان "الشغور الرئاسي هو حمال لمخاطر كبرى، سياسية دستورية وأمنية يمكن ان تتدحرج لا سمح الله الى مهاوي كثيرة في هذا البلد".

الى ذلك، أوضح ابو فاعور ان حوار "امل-المستقبل"، الذي سعى اليه جنبلاط "ليس رغبة (بالاخير) بلعب دور كما كتب قلم مأجور في صحيفة مرموقة، بل محاولة لتسهيل حوار يحتاجه البلد، لأن (رئيس تيار المستقبل) سعد الحريري و(رئيس مجلس النواب/ حركة أمل) نبيه بري، هما من الضمانات الوطنية الأساسية في هذا البلد".

واردف ان طموح الحزب "يتجاوز حدود النقاش حول الجلسة النيابية المقبلة في هذا الحوار، او حول تسيير شؤون الدولة في مرحلة الفراغ للوصول الى تفاهمات وطنية لا تستثني ولا تستبعد احدا".

وأكد ان هذا الامر هو "عهد وسعي وليد جنبلاط وهو لا يرتبط لا بأي دور سياسي ولا بأي رغبة سياسية بل بخوف وهاجس سياسي لحماية الإستقرار والسلم الأهلي والوحدة الوطنية، في هذه المنطقة المضطربة".

يُشار الى ان الحوار بين كتلة "المستقبل" النيابية و"حركة أمل" انطلق جنبلاط لبحث مختلف الملفات السياسية وبالاخص الاستحقاق الرئاسي.

ودخل لبنان الشغور الرئاسي بعد فشل النواب في انتخاب رئيس جديد ورفض الرئيس السابق ميشال سليمان تمديد ولايته والقى خطاب الوداع في 24 أيار. ووفق الدستور فإنه في حال شغور موقع الرئاسية الاولى، فإن الحكومة تتسلم صلاحيات رئاسة الجمهورية لحين انتخاب رئيس جديد.

ج.ش.

التعليقات 2
Thumb eagledawn 11:05 ,2014 تموز 13

You are all a bunch of corrupt sectarians.

Missing helicopter 17:46 ,2014 تموز 13

Abou Faour Deems Dialogue a Must to End Presidential Deadlock.........
The people Deem a revolution on the grass roots level a must to End Presidential deadlock, Progress deadlock and the hijacking of a country and its resources by the likes of Faour.