عون: ما قاله ليبرمان بشأن بلوك 9 يعكس حقيقة النيات الاسرائيلية

Read this story in English W460

نبه رئيس الجمهورية ميشال عون عن أن ما عبر عنه وزير الدفاع الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان بشأن بلوك غاز رقم 9 يعكس بوضوح حقيقة النيات الاسرائيلية، مؤكدا أهمية التعاون بين الدول المكافحة الارهاب.

وشدد عون خلال لقائه وزير الدفاع اليوناني بانوس كامينوس في حضور وزير الدفاع يعقوب الصراف في بعبدا، على "أهمية التعاون بين الدول لمكافحة الارهاب وملاحقة خلاياه السرية لوضع حد للاضرار التي أحدثها او يمكن ان يحدثها في الدول والشعوب".

وأعلنت اسرائيل الأربعاء أن الرقعة (البلوك) الرقم 9 ملك لها، منتقدة ما وصفته بـ"التصرف الاستفزازي" من قبل لبنان. وقال ليبرمان في هذا الصدد "يمنحون عروضاً على حقل للغاز، فيه رقعة هي ملكنا بكل المقاييس، الى مجموعات دولية هي شركات محترمة ترتكب برأيي خطأ فادحاً يخالف كل القواعد والبروتوكول في حالات مماثلة".

وابلغ كامينوس أن "لبنان يشجع كل تعاون مع اليونان وقبرص في سبيل تعزيز السلامة البحرية والامن البحري، لا سيما وان الدول الثلاث تواجه تحديات مشتركة، لعل اهمها الارهاب الذي يتفشى في المنطقة ويتوسع، اضافة الى تداعياته السلبية الكثيرة المتمثلة خصوصا بالنزوح الكثيف وتهريب البشر عبر البحر المتوسط".

واذ رحب رئيس الجمهورية بـ"اللقاء الثلاثي المرتقب على مستوى وزراء الدفاع في لبنان واليونان وقبرص لوضع اطر لهذا التعاون"، شدد على "اهمية مشاركة اليونان في مؤتمر روما المخصص لدعم الجيش والقوات المسلحة اللبنانية في نهاية شهر شباط الجاري".

وشكر الرئيس عون اليونان على "مشاركتها في القوة البحرية التابعة للقوات الدولية العاملة في الجنوب (اليونيفيل)"، معتبرا أن "المكون البحري في اليونيفيل يتعاظم دوره في الحفاظ على المياه الاقليمية اللبنانية، لا سيما المنطقة الاقتصادية الخالصة التي تطمع اسرائيل بالسيطرة على اجزاء منها، قبيل اطلاق لبنان عملية التنقيب عن النفط والغاز فيها".

عليه، رأى أن "ما عبر عنه وزير الدفاع الاسرائيلي افيغدور ليبرمان يعكس بوضوح حقيقة النيات الاسرائيلية".

كذلك شكر رئيس الجمهورية الوزير اليوناني على "الدعم الذي قدمته بلاده للجيش اللبناني، لا سيما خلال معارك نهر البارد في العام 2007".

وكان الوزير كامينوس نقل الى الرئيس عون "تحيات الرئيس اليوناني بروكوبيس بافلوبولوس وتمنياته له بالتوفيق في قيادة سفينة لبنان الى شاطىء الامان"، منوها ب"مواقفه ودوره في اعادة الاستقرار للبنان وتمكينه من لعب دوره في محيطه والعالم".

وشدد على حرص بلاده على "التعاون مع لبنان في المجالات كافة، لا سيما في التعاون العسكري لتأمين السلامة البحرية لحماية الدول من الارهاب وعمليات التهريب على انواعها". ولفت الى وجود "ارادة لتحقيق الاستقرار في المنطقة من خلال سلسلة اجراءات توفر مناخات ملائمة لذلك".

وعبر الوزير اليوناني عن "استعداد بلاده للتعاون في تمكين الجيش اللبناني من تعزيز قدراته العسكرية".

التعليقات 4
Thumb justin 17:40 ,2018 شباط 05

الطائرات الحربية الروسية تسرح وتمرح في أجواء عكار
https://www.lebanese-forces.com/2018/02/05/sukhoi-2/

no complaint to the United nations???
no violations of sovereignty?

Thumb s.o.s 19:07 ,2018 شباط 05

How come Mr Bean Aoun knows Lieberman's intentions if he never spoke with him? Yes, we know he greeted general Arik/Ariel Sharon when he invaded Beirut as the pictures prove it, he he never spoke with Lieberman... the reason could be because he can't personally benefit from it. Maybe Bassil could do something about the offshore oil, he could cut out Ned Hariri and split it with Natanyahoo.

Thumb s.o.s 19:27 ,2018 شباط 05

Apologies for the double post. Gateway (t)error?

Thumb whyaskwhy 21:44 ,2018 شباط 05

The quisling president is only echoing his masters voice.