الحسن تطلب ضبط انتشار الأكشاك والكيوسكات على جوانب الطرقات

Read this story in English W460

أصدرت وزيرة الداخلية والبلديات ريا الحسن تعميما يتعلق بضبط ظاهرة انتشار الأكشاك والبسطات والكيوسكات والخيم الموضوعة على جوانب الطرقات العامة في المناطق كافة، والتي تقوم ببيع المرطبات والقهوة والشاي والمأكولات والمشروبات الروحية، بالاضافة الى بسطات بيع الخضار والفاكهة.

وذكر التعميم أنه "نظرا الى ما تسببه هذه الظاهرة من إعاقة لحركة مرور السيارات والتسبب بحوادث سير على الاوتوسترادات والطرقات العامة، بالاضافة الى عدم استيفائها شروط النظافة والصحة العامة، ناهيك بأن البعض منها بدأ يستخدمها في اعمال غير قانونية (تسهيل اعمال منافية للاداب وترويج المواد المخدرة)، وبعدما تبين أن غالبيتها مقامة من دون تصاريح أو موافقات خطية صادرة عن البلديات، وبعضها الآخر مقامة بموجب تصاريح صادرة عن البلديات، لا تستوفي الشروط اللازمة لاسيما لجهة بيع المشروبات الروحية من دون الحصول على موافقة المحافظة المستندة الى موافقة وزارة السياحة، اضافة الى تسببها بإعاقة حركة مرور السيارات وحوادث السير، فإنه يطلب من كل من:

أولا، المحافظون كل من ضمن نطاق المحافظة:

الإيعاز الى البلديات كافة والقائمقامين بالنسبة الى القرى التي ليس فيها بلديات.

1- العمل فورا على إنذار أصحاب الأكشاك والبسطات والكيوسكات والخيم الموجودة على جوانب الاوتوسترادات والطرقات العامة ضمن النطاق البلدي، والمقامة من دون ترخيص أو تصريح خطي صادر عن البلدية، بوجوب إزالتها ضمن مهلة خمسة أيام من تاريخ تبلغ أصحابها، تحت طائلة إزالتها بواسطة البلدية وبمؤازرة قوى الامن الداخلي.

2- إعادة الكشف على الأكشاك المقامة بموجب تصاريح صادرة عن البلديات والموجودة ضمن عقارات خاصة متاخمة للطريق العام أو الأوتوستراد، لجهة التأكد من استيفائها لكل الشروط اللازمة لاسيما لجهة عدم تسببها بزحمة سير، وان تكون موجودة داخل العقار، وبتراجع لا يقل عن ثلاثة أمتار عن حدود الطريق، وتأمين مواقف خاصة للزبائن داخل العقار.

3- إنذار أصحاب الكيوسكات الحاصلين على تصاريح صادرة عن البلديات والموضوعة على حدود الاوتوسترادات أو الطرقات العامة، العمل على إزالتها ووضعها داخل العقار المحاذي، وفقا للبند 2 المبين أعلاه، وإلا العمل على سحب التصريح وإزالة الإنشاءات وفقا للبند 1 المبين أعلاه.

4- عدم السماح لأصحاب الكيوسكات المصرح بها من البلديات، وفقا للبند 2 المبين أعلاه، ببيع الكحول والمشروبات الروحية على خلاف أنواعها، إلا في حال حصولهم على تراخيص صادرة عن المحافظة استنادا الى موافقة وزارة السياحة، وفي هذه الحال يمنع بيع الكحول والمشروبات الروحية بالقدح.

5- تكليف الشرطة البلدية تسيير الدوريات لتحرير محاضر ضبط بحق أصحاب الكيوسكات عند أي مخالفة.

6- تأكيد مضمون كتاب وزارة الداخلية والبلديات رقم 11628 تاريخ 28/8/2018، المتعلق بآلية منح التصاريح من السلطات الإدارية لوضع الكيوسكات.

ثانيا، قوى الأمن الداخلي:

تأمين المؤازرة اللازمة عند طلب البلديات أو القائمقامين، لإزالة الأكشاك والبسطات والكيوسكات والخيم المخالفة والعمل على تطبيق أحكام الفقرة (1) من البند أولا أعلاه، وذلك بالتنسيق مع المحافظين والقضاء المختص والإفادة خلال مهلة 15 يوما من تاريخه.

ملاحظة: تطبق أحكام هذا التعميم على جميع أنواع الإنشاءات الثابتة أو المتحركة ذات الكيوسكات، الخيم، الأكواخ، البسطات العائدة لبيع الخضر أو الفواكه وخلافه التي تقف في محاذاة الطرقات العامة والأوتوسترادات".

وكانت الحسن امرت بإزالة الحواجز الاسمنتية من امام وزارة الداخلية بعد خمس سنوات على وضعها من قبل وزير الداخلية السابق نهاد المشنوق لاسباب أمنية.

وتعهدت الحسن خلال استلامها حقيبة الداخلية من المشنوق بمعالجة المواضيع المتعلقة بأوضاع السجون، وزحمة السير وشرطة السير، والسلاح المتفلت والعنف الاسري.

يشار الى أن الحسن التي كانت وزيرة للمالية هي أول إمرأة تستلم حقيبة الداخلية، الامر الذي شكل مفاجأة للرأي العام من قبل رئيس الحكومة سعد الحريري.

التعليقات 10
Thumb s.o.s 17:40 ,2019 شباط 12

Great, she’s now gonna target poor people, what a great start!

She should make the streets car free instead of focusing on them because they obstruct traffic. As for promoting immorality, I think the ministers and MPs are on the top of the list. I’m not saying nothing should be done but obviously she got her priorities wrong.

Thumb lubnani.masi7i 17:51 ,2019 شباط 12

totally agree!!!!

Thumb s.o.s 18:29 ,2019 شباط 12

My dilemma is the following, should we go easy on her because she’s a woman or the opposite should we criticize her as much as her predecessor and colleagues because we’re all equals.

Well, her inheritance will certainly be half of what her brothers will get....

Default-user-icon WaynakWayn (ضيف) 18:41 ,2019 شباط 12

Stop complaining for once... traffic is one of the biggest if not the largest problem in Lebanon. If it takes you double the time to get someplace, that is quite sad that you believe this is not a problem!
Don't complain if you don't have the logic to figure this out - you certainly don't drive or have a job in Lebanon to experience this huge mess and problem!

Thumb s.o.s 17:24 ,2019 شباط 13

Traffic isn’t the problem, it’s the symptom of a much deeper pathology.
Of course commuting is hellish, but many people take their cars for 500m because there is no proper infrastructure for pedestrians I.e. trottoir. Secondly, where are the tramways, subways and trains? Why does a family have one car per member, what about sharing? I stopped using the car and leave it for the weekend to get the groceries and to visit friends and relatives in other cities. It’s much faster and healthier to walk. Taking the few pennies away these kiosk make isn’t going to solve any of your problem, it’s only gonna make the poor people poorer and they will resort to violence and crime to make ends meet. We have too many cars.... a heavy jomrok or prohibitive gas prices could help address the problem.

Missing rami 11:03 ,2019 شباط 13

Do you think they will also remove the kiosk from the Republic of Dahieh?

Thumb s.o.s 17:16 ,2019 شباط 13

Certainly not, Dahye is already Iranian territory.

Thumb canadianleb 17:48 ,2019 شباط 12

It is a start. You can not please all of the people all of the time but you can please some of the people some of the time. All this to say no matter what a minister does people will criticize the effort and always find blame. All I can say is good luck and hope she doesn't stop there...

Thumb lubnani.masi7i 17:51 ,2019 شباط 12

That's all fine and dandy and is 'superficial', but can she deal with real issues like arresting shia drug lords, armed militias, etc.

Thumb whyaskwhy 22:32 ,2019 شباط 12

Bless her for trying to make change however where are the priorities here? She could start by cleaning her own backyard first (governmental offices) that is strife with everything from bribery and corruption to pure wasta to getting anything as mundane as an ID to car documentation. Pick your battles wisely in Lebanon Minister start with the big hitters get someone like Imbecile behind bars for the millions he has stolen and leave the little Beera store alone.