الراعي يدين الإعتداء على الجيش في صيدا: كلنا جلادون حين نحمل السلاح غير الشرعي ونصوّبه نحو المواطنين

Read this story in English W460

شدد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي على أننا "كلنا جلادون عندما نحمل السلاح غير الشرعي ونصوبه على الغير وندخل البلاد في حروب لا يريدها أبناؤها"، معرباً عن إدانته "للمعتدين على الجيش في صيدا".

وأعرب الراعي خلال تدشين مستشفى القرطباوي الإثنين، عن "إدانته أشد الإدانة للإعتداء على الجيش اللبناني في صيدا أو أي مكان آخر من أرض لبنان المقدسة لأن الإعتداء على الجيش هو اعتداء على لبنان الكيان والوطن والدولة، واعتداء على كرامة لبنان وشعبه ومؤسساته".

وأضاف "نرى إخوة لنا في لبنان يعتدون على إخوة آخرين لهم في الوطن وسوريا وآخرون يعتدون على الجيش"، مردفاً " ندين الإعتداء على أي إنسان بريء وكل من يغطي مثل هذه الجرائم من سياسيين وسواهم، فجريمة من يغطي هذه الجرائم تساوي تماماص جريمة المرتكبين".

وتوجه البطريرك الماروني بالتعزية القلبيّة إلى "أهل العسكريين الشهداء ولرئيس الجمهوريّة العماد ميشال سليمان القائد الأعلى للقوات المسلحة وإلى قائد الجيش (العماد جان قهوجي) والعسكريين وكل اللبنانيين"، مطالباً "القضاء بتحمل مسؤولياته وكشف هويّة المعتدين وإنزال أشد العقوبات بهم رغم أن بعض السياسيين يمتهنون تغطية مثل هذه الجرائم ويعمدون على الضغط على القضاة الذين أقسموا على القيام بواجبهم كما رأينا في الماضي القريب".

وشدد الراعي على أنه "عندما ذكرنا الفريقين بالإسم فهم البعض أنني أساوي بين الجلاد والضحيّة إلا أنني أقول كلنا جلادون عندما نعتدي على بعضنا، كلنا جلادون عندما نحمل السلاح غير الشرعي ونصوبه على الغير وندخل البلاد في حروب لا يريدها أبناؤها، كلنا جلادون عندما نعطل مؤسسات الدولة".

ولفت الى أننا " كلنا جلادون عندما لا نخدم الشعب، نعم الكل خلادون والضحيّة واحدة لبنان وأرضه وكيانه ومؤسساته، نعم، كلكم جلادون".

وكانت قد أعلنت قيادة الجيش في بيان أثناء استمرار اشتباكات عنيفة في صيدا أنه عند الساعة الثانية من بعد ظهر الأحد "قامت مجموعة مسلحة تابعة للشيخ احمد الاسير ومن دون أي سبب بمهاجمة حاجز تابع للجيش اللبناني في بلدة عبرا - صيدا، ما أدى الى استشهاد ضابطين وأحد العسكريين وإصابة عدد آخر بجروج بالاضافة الى تضرر عدد من الآليات العسكرية".

وبحسب البيان "فقد اتخذت قوى الجيش التدابير اللازمة لضبط الوضع وتوقيف المسلحين ما تطور الى اشتباكات مسلحة بين الجيش اللبناني وأنصار الأسير المسلحين ما أسفر عن سقوط 12 قتيلا من الجيش وعشرات الجرحى".

التعليقات 14
Missing --karim_m1 11:30 ,2013 حزيران 24

God bless Al Rahi for saying it as it is and condemning the filthy terrorism of Assir.

Missing antibiotic 13:39 ,2013 حزيران 24

Assad goat, hes been an assad goat since day one

Default-user-icon Boutros (ضيف) 11:51 ,2013 حزيران 24

Oh, why don't you go ring some bells somewhere and stick to making the handsomest of living out offering nothing of value to humanity whatsoever.

Thumb christianimmigrant 13:27 ,2013 حزيران 24

Boutros, wake up, grow up and save yourself some idiotic comments.

Thumb justice 12:08 ,2013 حزيران 24

He said the attack on the army in the southern city of Sidon is an assault on the state, the dignity of the people and the nation's self-esteem.

Agreed.... but is that all what you can see?????? You need another vacation.....

Thumb benzona 15:21 ,2013 حزيران 24

Hahahahaha a longer one, he could perhaps join cardinal Ratzinger wherever he is....and copy him!

Thumb dasphinx 12:17 ,2013 حزيران 24

From a March 14 supporter: two wrongs don't make a right. The army should arrest or kill all those who cowardly attacked them without showing mercy. It is bad enough to have Hezbollastan. We don't need any more like this. We love the army, we love our president, we love Lebanon.

Thumb christianimmigrant 13:26 ,2013 حزيران 24

The patriarch is right about his statements. Everyone should understand that we can only rely on the Lebanese army – nobody else. I bet every hater that if it were HA attacking the army, the patriarch, I and majority of Christians would have bashed HA the same way we are doing to Assir. Unfortunately to haters HA will NOT go unbalanced and start striking left and right especially not against the Lebanese army. Haters should give us a break and accept that a country will NOT function if Assir, Rifai and Islamists/fundamentalists remain alive. The army should get rid of them – no mercy enough said.

Default-user-icon Boutros (ضيف) 14:41 ,2013 حزيران 24

Yes. Al Rahi and HA are moderates.

HA would not react violently to the Lebanese army if it came under direct attack from it.

Thumb geha 14:19 ,2013 حزيران 24

from all the above comments I can see the civil war mentality is there.
let the games begin and in a few years of some 150000 more deaths and destruction of our country, try to remember this day and what you all are saying.
in a civil war nobody wins: we all loose.

Thumb benzona 15:22 ,2013 حزيران 24

Sa7. Wasn't it 200.000 death from the 1975-1990 war?

Thumb eagledawn 14:32 ,2013 حزيران 24

is this a new fatwa by the religious man? Has it occurred to him and others it is not they who define treason....LOL.

Thumb benzona 20:44 ,2013 حزيران 24

lol

Thumb _citizen_ 21:05 ,2013 حزيران 24

.... coz he is fake