المحكمة العسكرية ترجىء جلسة استجواب الحاج!

Read this story in English W460

أرجأت المحكمة العسكرية ظهر الثلاثاء جلسة استجواب المقدم سوزان الحاج الى 25 تشرين الثاني.

وانعقدت هيئة المحكمة العسكرية برئاسة العميد حسين عبد الله، لإستجواب المقدم الحاج، في دعوى الافتراء الجنائي في قضية اختلاق جرم التعامل مع اسرائيل للممثل المسرحي زياد عيتاني.

وتم تأجيل الجلسة الى 25 كانون الثاني 2019، بعد طلب فريق الدفاع عن الحاج تسلم مستندات تكون له مادة لتقديم الدفاع عن موكلته.

كما مثل أيضا أمام المحكمة ايلي غبش المتهم في القضية بفبركة جرم التعامل مع اسرائيل الكترونيا وماديا في حق عيتاني بحسب الوكالة الوطنية للاعلام.

وكان القضاء وجه منذ أشهر تهمة "تلفيق" ملفّ التعامل مع إسرائيل لعيتاني الذي أثارت قضيّته ضجّة كبيرة في لبنان.

وكان توقيف عيتاني على يد جهاز أمن الدولة بشبهة التعامل مع إسرائيل في تشرين الثاني الماضي، أثار صدمة في لبنان.

وكانت الصدمة الثانية حين أعلن عن توقيف الحاج في آذار الماضي بتهمة تلفيق التهمة لعيتاني بالاستعانة بقرصان معلوماتية.

وبحسب تقارير إن سوزان الحاج "أقدمت على ذلك انتقاماً من عيتاني" لاعتبارها أنه ساهم في تسليط الضوء على إشارة إعجاب لها بتغريدة ساخرة من قرار السعودية السماح للنساء بقيادة السيارات، ما تسبّب بإحراجها ونقلها من منصبها.

التعليقات 3
Thumb s.o.s 17:43 ,2018 أيلول 04

Michel Aoun will pardon her, just like the deserter was pardoned by Syria .

Thumb lubnani.masi7i 18:01 ,2018 أيلول 04

The hacker just chose Ziad Itani out of spite and the beautiful suzanne al jahsh had nothing to do with it.

The credible trustworthy military court will surely reach the same conclusion and suzanne will be able to continue her vacation and modeling career in the south of France.

Thumb whyaskwhy 18:03 ,2018 أيلول 04

It makes no difference the average citizen is not going to stand up and request change....Satus quu, we had worse people get pardoned and over 300 Syrians receive citizenship openly and we call it Law.