بري يدعو الى بدء العمل على قانون انتخابي جديد

Read this story in English W460

دعا رئيس مجلس النواب نبيه بري الى بدء العمل على إعداد قانون انتخابي جديد منذ اليوم، معتبرا أن القانون الحالي فيه الكثير من الخلل ومبني على أساس "ميني أرثودوكسي".

وفتحت كتلة التنمية والتحريري التي يترأشها بري ملف الانتخابات النيابية، عبر تبنيها قانون جديد للانتخابات، توضع له الضيغة النهائية، على ان تبدأ الكتلة جولة مشاورات واسعة حوله في وقت قريب، تسبق تقديمه الى مجلس النواب.

وأمّا السبب الموجب لإعداد هذا الاقتراح في هذا الوقت بالذات، فلخّصه بري بقوله لصحيفة "الجمهورية" "حتى لا ننحشر بالوقت كما كان يحصل في السابق، ولكي نعمل براحة منذ الآن ونصل الى الانتخابات النيابية ويكون لدينا قانون جاهز قبلها.. لذلك من الآن نقول الى قانون الانتخابات درّ".

ورأى بري أن "النقاش يجب ان يبدأ منذ الآن في قانون الانتخابات"، موضحاً انّ الاقتراح الذي اعدّته "كتلة التنمية والتحرير"، يقوم على اعتماد لبنان دائرة انتخابية واحدة على أساس النسبية.

وأضاف "الوقت مناسب للبحث في القانون، واعتقد انّ من مصلحتنا ان نعجّل بالقانون الانتخابي ونبدأ به منذ الآن. فالقانون الانتخابي الحالي الذي جرت على اساسه الانتخابات النيابية، أوجد خللاً كبيراً وشكوى عارمة من الجميع، ودلّت التجربة معه على انّه ميني ارثوذكسي، وبالتالي المطلوب ان نستفيد من العِبَر التي اعطتها الانتخابات، ونعمل منذ الآن، وبكثير من التأني، على إعداد قانون عصري يأتي على مقاس لبنان وعلى مقاس النسبية وعلى مقاس طموحات وتطلعات اللبنانيين الراغبين بتمثيل عادل وصحيح".

وتابع "من هنا كان طرح اقتراح القانون الآن، لكي نصل مرتاحين الى الانتخابات المقبلة، ولا نكون محشورين، على غرار ما كان يحصل في السابق عندما كان يداهمنا الوقت فنُحشر فيه ولا نستطيع ساعتئذ ان نفعل شيئاً".

وكان بري قد قدّم توصيفاً للقانون الحالي في وقت سابق، قال فيه: "ثمة علامة جيّدة ووحيدة في القانون الحالي، وهي انّه ادخل النسبية للمرة الاولى الى الانتخابات النيابية، لكن مع الاسف أُدخلت بصورة سلبية أفرغتها من معناها ومن مضمونها. ثم انّ الصوت التفضيلي أو النسبية على أساس القضاء أو على أساس الدوائر الصغرى، كلها امور غير موجودة في أي قانون في العالم، وهذا الصوت التفضيلي تحديداً قال بالصوت الصارخ: يا ماروني صوّت للماروني، يا شيعي صوّت للشيعي، يا سنّي صوت للسنّي. فهذا القانون بدل من أن يزيد عدد الناس الذين ينتخبون قلّله، لماذا؟ لأنّ الناس لا تريد هكذا قانون، هذا أول درس أنا تعلّمته شخصياً، وان شاء الله يتعلّم غيري من هذا الدرس".

مصدرنهارنت
التعليقات 6
Thumb barrymore 14:15 ,2019 نيسان 25

A new electoral law that will give the shia of iran total control of Lebanon.

Thumb chrisrushlau 18:45 ,2019 نيسان 25

Right, except that a Lebanese Shia is a citizen of Lebanon.

Thumb eagledawn 19:49 ,2019 نيسان 25

"Laugh out loud!" Aka, LOL.

Say it again, Chris.

Missing rabiosa 17:10 ,2019 نيسان 25

Berri has been advocating for a law that has Lebanon as single constituency. Something tells me there's got to be something behind his insistence on it. Honestly I preferred the winner take all in local districts. However until sectarianism is eliminated no law no matter how "modern" it is will always be flawed as it will always be based on religion.

I agree Eli Ferzli loves Syria more than he loves Lebanon. When ever I see him on tv defending the Assads, I just say to myself why don't you renounce your lebanese citizenship and move to Syria and take up residency. Am future they will fastback your citizenship since you were an informant for them all this time in Lebanon.

Thumb chrisrushlau 18:48 ,2019 نيسان 25

The STL is the best example of the instability that results from Lebanon's secular voting system, the set-aside of half of the legislative seats to Christians: you can't have a legal system, which means a rational system based on openness and fairness, if the system is run in an irrational manner: why should "Christians" get half the seats, and how do you define "Christian"? This Article 24 announces to the world, "We are irrational."

Thumb eagledawn 19:50 ,2019 نيسان 25

As for your racism, you give that a good long try. Leave a note.